مرحبا بكم في موقع بدماس . نت - Welcome in badamas.net ـ بهذا الموقع معلومات عامة وصورا عن قرية بدماس

حسناء الديار خرجت ولم تعد (2) سلسلة حلقات الدكتور عثمان عبد الكريم الوالي

Doctor Osman Alwaliومن بعد وبين شهيق وزفير ومهابتي ورجاي.. دخلت بهمة ونشاط ملحوظ قل ان توجد في نساء اليوم..قلبت مطبخنا العامر عن ظهر قلب..أخرجت محتويات الثلاجة فطبخت اشهاها مأكولات لم اتذوقها منذ ميلادي.. ثم بالفرن الكهربائي تحلية أقرب لمذاقات الخيال..ولخواء المنزل من سكانها الأصليين اتخذنا المثل السوداني(من السلك الي الجلد) نظاما لأسلوب ملبسنا.. نغسل ثم نلبس بأسلوب رزق اليوم باليوم..فانتشرت من ذلك ملابسنا متسخة ومتناثرة هنا وهناك محدثةفوضي وعشوائية للناظرين والروائح من(العتة) تزكم الانوف لشهور خلت.. اجتهدت غسلا وكيا بالغسالة والمكواة الكهربائية..وفي طريقها خروجا من غرفتي الخاصة نفحتني بعطورها الاخاذة فقارنتها بعطوري فوجدتها تفوح عتة كسمة روائح ملازمة لشخصي..صببت قارورة(الاترنتي) صبا حتي لم يتبقيما يشير الي محتواها قبلا فاصابني وازيائ فاتتني مذعورة ومشفقة لما انا فيه قايلة:هوووووووووو ها!! وسائلة عما اذا كنت استخدم العطور في الاستحمام بدلا عن الماء!!.. ثم خرجت بعدها ونظفت ساحة المنزل واحالتها روعة وجمالا وكستها إضاءة..وحينما همت دخول الحمام اهتبلتها فرصة وفتحت الكرتونةالموعودة..ويا للهول!! قفزت مذعورا مما بها من محتويات أقرب للخيال.. أشياء لايمكن التقاطهاحتي من قارعة الطريق..بادئ ذي بدء ولتبرير ما انتابني من هلع خلته من أعمال السحربل السحرالاسود .. هن أكثر حنكة وبراعة في السحر والشعوذة من الرجال بل أمهر منهم في جميع الاعمال التي تتطلب الدقة والتركيز.. فعدت نفسيا الي عقودخلت الي ما يعرف نفسيا Physcho-regression او الارتدادالنفسي النفسي للتخفيف من حدة الواقع المنهزم.. فكرت مليا عن كيف كان لأجدادي وأبائي مثل تلكم المقدرات الخارقة في ابطال السحر والسحرة واسحارهم!! وتحسرت علي ما لم يصبني من طيب أعمالهم..

قرأت ماتيسر من آيات قرآنية وأدعية تتعلق بالسحر والسحرة بصورة غير احترافية اهتزازية طالبا من ابناي الارتقاء لمنزلة الرجال في إدارة شؤون المنزل والأسرة ربما ظنا مني لعدم عودتي الي حضن الأسرة لما يصيبني من السحرالي الأبد..فكانت آخر وصاياي لهما أن احرصا علي سلامة ممتلكات الأسرة من السرقة والمحافظة عليها ربما تكون الحسناء نفسها لصة ماهرة تنهارمن أفعالها مكونات الأسرة من أفراد من جرف غيابي فتهوي الي أعماق مجهولة بعد ان ظننت ألا تلاقيا وفي غمرة وصاياي سمعت وقع خطاها عائدة تجاهي فاسرعت مبتعدا خارج المنزل.. فاوقفتني وسالتني مستخدمة حاستها مشيرة بأنها نفسها صاحبة الدار وعليه لايمكنها فعل هكذا ممارسات من سرقات ونحوه..ذهلت فاسرعت مبتعداالي خارج الدار .. ولبرهة تساءلت الي أين المفر والهرب؟!اتصلت بصديق عزيز فمدني برقم هاتف لايبين ملامح مستخدمه لا اسما لا صورة طفلا او حروفا هيلوغرافية كما يفعلها بعضنا.. وعندما غاب الرد يئست.. لكنه رد تلقائيا فيما بعد وبدون سابق معرفة مما يدل معها علي ان هنالك اتصالا مسبق قد تم به للموضوع.. شرح عن اصل الهروب..الكيفية..وسائل الهروب..زمانه..والمساحات والمسافات للهروب..وكل ما يخص الهروب..فاعتقدت جازما بأنه ربما يكون أحد أحفاد ميراندولا او بيكوديولا..او أقلها مهندس مساحة او خبير او رجل دولة كبير..لما قاله من معلومات ثرة وسلسة.. كل ما قاله عن نفسه بأنه ضمن عامة الناس ولايملك اي قدرات خارقة تجعله ينال منصبا لكنه امتطي منصبا ومكانة إجتماعية كغيره من السودانيين دون وجه حق..بل كغيره من مكونات الدولة بداءا منه وبلا استثناء يعانون لعدم وجود الرجل المناسب في المكان المناسب فقط التسلق الي المناسب الانتهازية مستغلين الشرود الفكري للشعب السوداني المتواضع بعد ان حدث لهم جميعا Absolutely positional dis-placement او بالاحري الكل ازيح عكس مسار الحياة..

فخريج العلوم يعمل عامل يومية..وخريج الهندسة يعمل سائق ركشة.. بل الطبيب البشري نفسه يفترش في سوق الخضار كبائع بصل.... وافضلهم طبعا من خرج هربا الي خارج السودان فغرق في البحر المتوسط.. وووووو. صراحة رجل مدهش لأنه موسوعة..لم يكن امامي إلا شكره علي حسن نصائحه بعد ان نفس عن بعض همومي.. ولأنه لايشكر الله من لايشكر الناس استدركت طالبا التعارف..فسكت لبرهةثم أجابني مااذهلني!!فقد قال لي:بان الوالي للوالي رحمة..لم أفهم المغزي فاعدت له التساؤل مرة أخري..فأجاب قائلا:بأنه جمال محمد عبد الوالي وانت عثمان عبد الكريم الوالي..!!انا المعروف بعزو

صراحة انفقعت معها من الضحك ثم دخلت في موجة قهقهة هستيرية.. غبت معها عن الوعي كليا..لم أفق إلا مع ضجيج جمهرة المارة والجزيرة ظنا منهم بأنى أصبت بلوث عقلي..لكنني استدركت أمري فاوفيتهم شرحا بما حدث ثم اتصلت مجددا بالمعني عدة مرات لالقنه درسا من قذاعة الفاظي وكلماتي وسلاطة لساني..لكن كان الرد وفي كل مرة بأنه لايمكن الوصول الي هذا المشترك حاليا..وفي آخر المحاولات ومع تكرار محاولة الاتصال..جاءني الرد اتوماتيكيا بأن هذا المشترك لايمكن الوصول إليه وووو هرب فانفقعت من الضحك مجددا وفي موجة ضحك جديدة حتي اسبلت المدامع...

عودة إلى الصفحة الرئيسية